مقالات: كيف تأتّى للمهدي هذا العمر الطويل؟      •      دور الشيعة في بناء الحضارة الإسلامية      •      حقيق علمي في قصة مسجد (الصبور)      •      الأغراض التربوية في أدعية الإمام السجاد (عليه السلام)      •      الخطاب الإسلامي مشكلة أم حل؟      •      مسائل وردود: فوات وقت الاغتسال من الجنابة في شهر رمضان      •      الوسوسة في الوضوء      •      في الصلاة الاستئجارية      •      نجاسة بول الرضيع      •      في لباس المصلي      •     
» مقالات عامة
» الأعمال المشتركة لشهر رجب
» الكاتب: الشيخ عباس القمي - قراءات [9761] - نشر في: 2012-05-21


        اعلم: أن رجبَ شهرُ اللهِ الكبيرُ، وهو من الأشهرِ الحُرُمِ التي كانتْ تُتحترَمُ في الجاهليّة، وجاءَ الإسلامُ ليؤكِّدَ هذا التعظيمَ والاحترامَ.

        وسُمِّيَ بالأصَبِّ لأن رحمة اللهِ تنصبُّ على أُمَّةِ الرسولِ الكريمِ، وهوَ شهرُ الاستغفارِ. ولِصومِ أولِ يومٍ منه، ووسطِه وآخرِه فضيلةٌ كبيرةٌ.

        أمَّا الأعمالُ المشتركةُ، وهي مختصّةٌ لهذا الشهرِ وغيرُ محصورةٍ بيومٍ معيّنٍ هي:

1.    قراءةُ هذا الدعاءِ في كُلِّ يومٍ: (يا مَنْ يَمْلِكُ حَوائِجَ السّائِلينَ ، و يَعْلَمُ ضَميرَ الصّامِتينَ ، لِكُلِّ مَسْأَلَة مِنْكَ سَمْعٌ حاضِرٌ وَ جَوابٌ عَتيدٌ ، اَللّـهُمَّ وَ مَواعيدُكَ الصّادِقَةُ ، و اَياديكَ الفاضِلَةُ ، و رَحْمَتُكَ الواسِعَةُ ، فأسْألُكَ أن تٌصَلِّيَ عَلى مُحَمَّد وَ آلِ مُحَمَّد ، و أنْ تَقْضِيَ حَوائِجي لِلدُّنْيا وَ الآخِرَةِ ، اِنَّكَ عَلى كُلِّ شيء قَديرٌ) وبالخصوصِ في اليومِ الأوَّلِ منه.

2.    قراءةُ دعاءِ: (خَابَ الْوَافِدُونَ عَلَى غَيْرِكَ ، وَ خَسِرَ الْمُتَعَرِّضُونَ إِلَّا لَكَ ، وَ ضَاعَ الْمُلِمُّونَ إِلَّا بِكَ ، وَ أَجْدَبَ الْمُنْتَجِعُونَ إِلَّا مَنِ انْتَجَعَ فَضْلَكَ ، بَابُكَ مَفْتُوحٌ لِلرَّاغِبِينَ ، وَ خَيْرُكَ مَبْذُولٌ لِلطَّالِبِينَ ، وَ فَضْلُكَ مُبَاحٌ لِلسَّائِلِينَ ، وَ نَيْلُكَ مُتَاحٌ لِلْآمِلِينَ ، وَ رِزْقُكَ مَبْسُوطٌ لِمَنْ عَصَاكَ ، وَ حِلْمُكَ مُعْتَرِضٌ لِمَنْ نَاوَاكَ ، عَادَتُكَ الْإِحْسَانُ إِلَى الْمُسِيئِينَ ، وَ سَبِيلُكَ الْإِبْقَاءُ عَلَى الْمُعْتَدِينَ ، اللَّهُمَّ فَاهْدِنِي هُدَى الْمُهْتَدِينَ ، وَ ارْزُقْنِي اجْتِهَادَ الْمُجْتَهِدِينَ ، وَ لَا تَجْعَلْنِي مِنَ الْغَافِلِينَ الْمُبْعَدِينَ ، وَ اغْفِرْ لِي يَوْمَ الدِّينِ) في كلِّ يومٍ.

3.    قراءةُ دعاءِ: (اللهم إني أسألك صبر الشاكرين.. إلخ).

4.    قراءةُ دعاءِ صعصعةَ: (اللهم ذا المنن السابغة.. إلخ).

5.    قراءةُ دعاءِ الناحيةِ المقدَّسةِ: (اللهم إني أسألك بمعاني جميع ما يدعوك..)

6.    قراءةُ الدعاءِ الواصلِ عن حسينِ بن رَوحٍ نائبِ الإمام صاحب الزمان (عجل) وهو: (اللهم إن أسألك بالمولودين في رجب..).

7.    لما وردتْ الزيارةُ في رجبٍ، فأينما زرت من المشاهدِ المُشرَّفَةِ فقل: (الحمدلله الذي أشهدنا مشهد أوليائه في رجب..).

8.    إقرأ عقبَ كلِّ صلاةٍ: (يا من أرجوه لكلِّ خيرٍ).

9.    قل مائةَ مرَّةٍ: (أستغفرُ اللهَ الذي لا إله إلا هوَ وحدَه لا شريكَ له وأتوبُ إليه) واختمْ ِ الاستغفارَ بالصدقةِ؛ حتَّى يختمُ لك اللهُ بالرَّحمةِ والمغفرةِ، وإذا قلتَ ذلكَ أربع مائةِ مرَّةٍ، فإنَّ لكَ ثوابَ مائةِ شهيدٍ في سبيلِ اللهِ.

10.                      قُلْ مائةَ مرَّةٍ: (لا إلهَ إلَّا اللهُ)؛ حتِّى يكتبَ اللهُ لك مائةَ ألفِ حسنةٍ، ويبني لكَ اللهُ مائةَ مدينةٍ في الجنَّةِ!

11.                      في جميعِ أيّامِ الشهرِ تقولُ في الغَداةِ([1]) سبعينَ مرَّةً: (أستغفرُ اللهَ وأتوبُ إليه)، وتكرِّرُه سبعين مرَّةً في العشيّ، وعندما تكملُ ذلك ترفعُ يدَكَ وتقولُ: (اللهمَّ اغفرْ لي وتُبْ عليَّ). فمن يفعلُ ذلك فيمُتْ في رجبٍ فإنَّ اللهَ يكونُ راضيًا عنه ولن تصلَه النارُ ببركةِ هذا الشهرِ، كذلك تقرأُ في مجموعِ هذا الشهرِ عشرةَ آلافِ مرَّةٍ: قُلْ هوَ اللهُ أحدٌ(1)، أو تقرأ ألفَ مرَّةٍ أو مائةَ مرَةٍ، ففيها فضيلةٌ كبيرةٌ.

12.                      تقرأُ في يومِ الجُمعةِ – جمعةٌ واحدةٌ في الشهرِ – مائةَ مرَّةٍ: (قُل هوَ اللهُ أحدٌ)؛ حتَّى يكون نورًا يأخُذك إلى الجنَّةِ يومَ القيامةِ.

13.                      تصلِّي في إحدى جُمعِ هذا الشهر صلاةَ أربعٍ ركوعاتٍ ما بينَ الظُهرِ والعصرِ، في كُلِّ ركعةٍ تقرأُ الحمدَ مرَّةً وآيةَ الكُرسيّ سبعَ مرَّاتٍ والتوحيدَ خمسَ مرَّاتٍ، ثُمَّ تقولُ عشرَ مرَّاتٍ: (أستغفرُ اللهَ الذي لا إلهَ إلّا هوَ وأسألُه التوبةَ).

14.                      من لا يستطيعُ الصيامَ في كُلِّ يومٍ من رجبٍ فيقولُ مائةَ مرَّةٍ في كُلِّ يومٍ: (سبحانَ الإلهِ الجليلِ، سُبحانَ من لا ينبغي التسبيحُ إلّا له، سُبحانَ الأعزِّ الأكرمِ، سُبحانَ من لبسَ العِزَّ وهوَ لهُ أهلٌ) حتّى يحصُلَ على ثوابِ الصّومِ.

15.                      يُصلِّي في كُلِّ ليلةٍ من ليالي هذا الشهرِ ركعتين، في كُلِّ ركعةٍ بعدَ الحمدِ ثلاثَ مرَّاتٍ يقرأُ: (قُل يا أيُّها الكافرون)، ومرَّةً: (قُل هو اللهُ أحدٌ)، وبعدَ السلامِ يرفعُ يدَهُ ويقول: (لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَهُ لا شريكَ لهُ، لهُ المُلكُ وله الحمدُ، يُحيي ويُميتُ وهوَ حيٌّ لا يموتُ بيدِه الخيرُ وهوَ على كُلِّ شيءٍ قديرٌ وإليه المصيرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلّا باللهِ العليِّ العظيمِ. اللهُمَّ صلِّ على محمدٍ النبي الأُمِّي وآلِه)، ثُمَّ امسحْ يدَكَ على وجهِك حتّى يُعطيكَ اللهُ ثواب ستمائةِ حجَّةٍ.

16.                      تقرأُ في إحدى ليالي هذا الشهرِ مائةَ مرَّةٍ: (قُلْ هوَ اللهُ أحدٌ) في ركعتين من الصلاةِ، فله ثوابٌ كبير.

17.                      تُصلِّي في إحدى ليالي هذا الشهرِ صلاةَ عشرِ ركعاتٍ، في كُلِّ ركعةٍ بعدَ الحمدِ قُل يا أيُّها الكافرون مرَّةً واحدةً وسورةَ التّوحيدِ ثلاثَ مرّاتٍ، ففيهما ثوابٌ كبيرٌ.

18.                      تقولُ في مجموعِ أيَّامِ الشهرِ مائةَ ألفِ مرَّةً: (أستغفرُ اللهَ ذا الجلالِ والإكرامِ عن جميعِ الذنوبِ والآثامِ)، إذْ وردَ أنَّ اللهَ تبارك وتعالى قال: إن لمْ أرحمْكُم فلستُ بربِّكُم.

19.                      صومُ ثلاثةِ أيَّامٍ من الشهرِ، أيَّامُ الخميس، الجمعة، والسبت، فقد وردَ من صامَ في رجبٍ ثلاثةَ أيَّامٍ جعلَ اللهُ بينه وبين النّارِ خندقًا وحجابًا طولُه مسيرةُ سبعينَ عامًا(5). أو له أجرُ خمسمائةِ عامٍ من العبادةِ.

ذكر الكفعميُّ في حاشيةِ المصباحِ عن أميرِ المؤمنينَ عليه السلامُ أنَّه من قرأَ في رجبٍ وشعبانَ وشهرِ رمضانَ في كُلِّ يومٍ وليلةٍ الفاتحةَ وآيةَ الكُرسيّ والقلاقلَ (4) والتسبيحاتِ الأربعَ وحولقَ وصلّى على النبي (ص) وآلِه كُلَّ ذلكَ ثلاثًا، واستغفرَ اللهَ بعد ذلِكَ أربعمائةَ مرَّةٍ غفرَ اللهُ له ذنوبَه ولو كانت كقطرِ المطرِ وورقِ الشجرِ وزبَدِ البحرِ!


(1)الصُبح.

(2) إشارة إلى السورةِ كامة.

(3) إقبال الأعمال – ص 650.

(4) سورة الكافرون – سورة الإخلاص – سورة الفلق – سورة الناس.

التعليقات
 
إلى أعلى إلى الخلف - Back إرسال إلى صديق طباعة
حوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية
القائمة الرئيسية
مسائل وردود
الصوتيات والمرئيات
المكتبة المقروءة
خاص بالموقع
إســــتــبــيــــــــــــان

 

تابعــونا علـى موقع التواصل الاجتماعي


عدد الزوار
2181900

الأربعاء
20-سبتمبر-2017

أضفنا للمفضلةالصفحة الرئيسية سجل الزوار عناوين الاتصال بالحوزة راسل إدارة الحوزة خريطة الموقع راسل إدارة الموقع