أضفنا للمفضلة الصفحة الرئيسية سجل الزوار عناوين الاتصال بالحوزة راسل إدارة الحوزة خريطة الموقع راسل إدارة الموقع
مقالات: مَن هن الخبيثات ومَن هم الخبيثون؟      •      التصور ومصدره الأساسي في نظرية المعرفة - 2      •      تحديد مبدأ الغيبة الصغرى      •      الرقابة الإلهية في حياة الإنسان      •      الفطرة دليل معرفة الله      •      مسائل وردود: في الصلاة الاستئجارية      •      الصلاة في الطائرة      •      حكم زراعة الورد على قبور الأموات      •      لماذا نصلي على النبي في صلاتنا اليومية ؟      •      متى تبدأ السنة الهجرية؟      •     
المقــــالات
اختر القسم من القائمة

اخترنا لك من المقالات
الكاتب: السيد محمد الحسيني الشيرازي (قده) - قراءات [9777] - نشر في: 2010-03-07
هناك سؤال يجول في الأذهان، ويطرح نفسه بقوة ليقول: كيف تقلصت الحضارة الإسلامية العملاقة، وانزوت عن الساحة المعاصرة؟ ثم إنه ما هو العلاج لإرجاعها وإعادتها إلى الحياة؟ من أهم أسباب تقلص حضارتنا أنّا أصبحنا اليوم بحيث لا نهتم بالعلم والتعمق، والعمل والمثابرة، بينما الأجانب أخذوا يعملون...» المزيد
الكاتب: السيد محمد باقر الصدر (قده) - قراءات [9773] - نشر في: 2010-03-28
إذا أخذنا بوجهة النظر هذه، فليس معنى هذا عدم افتراض أي مرونة في هذا القانون الطبيعي، بل هو - على افتراض وجوده - قانون مرن; لأننا نجد في حياتنا الاعتيادية; ولأنّ العلماء يشاهدون في مختبراتهم العلمية، أنّ الشيخوخة كظاهرة فسيولوجية لا زمنيّة، قد تأتي مبكّرة، وقد تتأخر ولا تظهر إلاّ في فترة متأخرة، حتى أنّ الرجل قد يكون طاعنًا في السن ولكنه يملك أعضاء ليّنة، ولا تبدو عليه أعراض الشيخوخة ...» المزيد
الكاتب: مشاركة من أحد زوار الموقع - قراءات [9774] - نشر في: 2009-03-07
أكد علماء النفس والأخلاق أن من أَجَلّ وأفضل صفات الإنسان هي الرحمة والرأفة ورقة القلب، وبالخصوص إذا كانت تجاه الآخرين؛ فلا إنسانية بدون العطف على المظلومين، وأوضح صور التعاطف البكاء، فهو أمر طبيعي وعقلائي وظاهرة فطر الإنسان السوي عليها، بينما تحجر الضمير وغلظة المشاعر وقسوة ...» المزيد
الكاتب: سماحة الشيخ حسن الصفّار - قراءات [9776] - نشر في: 2010-05-07
هذه التحديات والمشاكل تستوجب نهوض الأمة، وتجنيد قواها وطاقاتها، وتفعيل إمكاناتها وقدراتها، لتجاوز واقع التخلف، والالتحاق بركب الأمم المتقدمة، التي تنعم بالديمقراطية والاستقرار السياسي، وتتنافس في ميادين العلم والمعرفة، والتطور والتقدم الاقتصادي. وإنهاض الأمة وتعبئتها ...» المزيد
الكاتب: السيد مرتضى الميلاني - قراءات [9795] - نشر في: 2009-03-16
بعد ما يئس نوح عليه السلام من هداية قومه إلى عبادة الله، وبعد التبليغ الذي دام أكثر من تسعمِائة وخمسين سنة، وبعد أن تحمل أنواع الآلام والعذاب والإهانة والتهم وغير ذلك. بعد هذا أقبل على الدعاء، ورفع نوح عليه السلام يديه إلى السماء...» المزيد
الكاتب: الشيخ مرتضى مطهري - قراءات [9791] - نشر في: 2014-09-11
في الجاهلية العربية ـ كما في الجاهلية غير العربية ـ كان الآباء يعطون لأنفسهم الولاية المطلقة على البنات والأخوات ، وحتى الأُمّهات في بعض الأحيان ، ولا يعترفون لهنّ بأيّ حق في اختيار الزوج ، وهذا الاختيار...» المزيد
الكاتب: إعداد / حوزة الإمام أمير المؤمنين - قراءات [9765] - نشر في: 2009-10-26
إن زيارة النساء للبقيع ودخولهم في تلك البقعة الطاهرة أو في سائر مراقد الأنبياء والأئمة والصالحين (عليهم السلام) مستحب شرعًا، لاستواء الرجال والنساء في الأحكام الشرعية إلا ما خرج بالدليل القطعي، ولا دليل في المقام على عدم الجواز، بل الدليل...» المزيد
الكاتب: آية الله الشيخ ناصر مكارم الشيرازي - قراءات [9895] - نشر في: 2010-08-13
في سياق طرح مجموعة من الأحكام الإِسلامية، تناولت هذه الآيات أحكام واحدة من أهم العبادات، وهي عبادة الصوم، وبلهجة مفعمة بالتأكيد قالت الآية: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ). ثم تذكر الآية مباشرة فلسفة هذه العبادة التربوية، في عبارة قليلة الألفاظ، عميقة المحتوى، وتقول: (لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ). نعم، الصوم ...» المزيد
الكاتب: سماحة الشيخ عادل الشعلة - قراءات [9838] - نشر في: 2011-07-29
فعن صفوان بن يحيى، قال: قُلتُ لأبي الحسن (ع): أخبرني عن الإرادة من الله ومن المخلوق؟ قال: فقال: (الإرادة من المخلوق الضمير، وما يبدو له بعد ذلك من الفعل، وأمّا من الله عزّ وجل فإرادته إحداثه لا غير ذلك؛ لأنّه لا يروي، ولا يهمّ، ولا يتفكر، وهذه الصفات منفيّة عنه، وهي من صفات الخلق، فإرادة الله هي الفعل لا غير ...» المزيد
الكاتب: مركز آل البيت العالمي للمعلومات - قراءات [9733] - نشر في: 2009-04-17
أجمع المَعنِيّون في البحوث التربوية والنفسية على أن البيئة من أهم العوامل التي تعتمد عليها التربية، في تشكيل شخصية الطفل، وإكسابه الغرائز والعادات، وهي مسؤولة عن أي انحطاط أو تأخّر للقيم التربوية، كما أن استقرارها وعدم اضطراب الأسرة لهما دَورٌ كبير في استقامة سلوك الطفل ووداعته. وقد بحثَت مؤسسة (اليونسكو) في هيئة الأمم المتحدة عن المؤثرات ...» المزيد

 

حوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية
القائمة الرئيسية
مسائل وردود
الصوتيات والمرئيات
المكتبة المقروءة
خاص بالموقع
إســــتــبــيــــــــــــان

 

تابعــونا علـى موقع التواصل الاجتماعي


عدد الزوار
2180279

الأربعاء
20-سبتمبر-2017

جميع الحقوق محفوظة لحوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية © 2009م